منتديات ضياء الشاهــر

اهلا بك اخي الزائر الكريم في منتداك تكرم بالتسجيل وساهم تما لديك بين اخوتك
منتديات ضياء الشاهــر

منتدانـَِاا مميزٍَ يحتوي عٍَِ شعر ونثرَِ وقصائدٍَ ورواياتٍَ وافكار وأرشاداتٍَِ.


    نسب قبيلة جيس (قيس) في العراق وسوريا وتركيا

    شاطر
    avatar
    ضياءالشاهر
    ~المدير العــام~
    ~المدير العــام~

    ذكر عدد المساهمات : 4054
    نقــاطي : 23374
    التقيـــيــم : 66
    تاريخ التسجيل : 09/02/2011
    العمر : 59
    الموقع : العراق ..الفلوجه .
    المزاج : رايق

    نسب قبيلة جيس (قيس) في العراق وسوريا وتركيا

    مُساهمة من طرف ضياءالشاهر في الجمعة أغسطس 26, 2011 3:15 pm

    قبيلة جيس (قيس) في العراق وسوريا وتركيا (النسب والتاريخ) / أحمد القيسي الكبيسي

    بسم الله الرحمن الرحيم والصلاة والسلام على أشرف الأنبياء والمرسلين ، نبينا محمد وعلى آله وصحبه أجميعن ..

    تحية طيبة وبعد ..

    للتوضيح أود قبل حديثي عن قبيلة (جيس) أن أشير إلى أن هناك عدة قبائل قديمة وحديثة تسمى (قيس) رغم اختلافها ، بعضها من عدنان والآخر من قحطان .
    ومن القبائل الحديثة المسماة (قيس) :
    - جيس (العراق ، تركيا ، سوريا) : موضوع هذا البحث ، من بني عامر بن صعصعة من هوازن .
    - بني قيس بن مسعود (عسير) : من قبيلة ألمع من الأزد من كهلان من قحطان .
    - بني قيس (تهامة) : من بني مد من بني عمرو من الحجر بن الهنوء بن الأزد من كهلان من قحطان .
    - بني قيس (جنوب السعودية) : من رفيدة قحطان .
    - بني قيس (جازان ، اليمن) : من بني مروان من مروان من خولان من سعد بن مذحج من الازد من كهلان من قحطان .
    - بني قيس (اليمن) : من حاشد من همدان من كهلان من قحطان.
    - بني قيس (الأردن ، فلسطين) .

    فهرس البحث :
    ___المبحث الأول : نسب جيس.
    __________ المطلب الأول : تواجد بني عامر في الجزيرة الفراتية وصلتهم بجيس.
    __________ المطلب الثاني : أصل تسمية جيس.
    ___المبحث الثاني : فروع جيس .
    ___الخاتمة.

    المبحث الأول : نسب جيس :

    قبيلة جيس (قيس بن عامر بن صعصعة) (زريج الإبل) في العراق وتركيا وسوريا هي قبيلة عامرية (من بني عامر بن صعصعة) وبها أفخاذ من فروع بني عامر بن صعصعة وأبرزها (عُقيل ، هلال ، كلاب ، نمير ) إضافة إلى أفخاذ أخرى بعضها قيسي والآخر غير قيسي .

    وقد غلب على هذه القبيلة العامرية اسم قيس (جيس) وضموا إليهم بعض العشائر التي كانت تقطن تلك الديار ومنها (أسد ، عجل ، النعيم) وهاجر جزء من عبادة إلى العراق وهم قبيلة عبادة في العراق التي ضعفت والتحقت بعض عشائرها فيما بعد بقبيلة جيس في العراق ، وفي سوريا وتركيا إلى اليوم حافظت بعض أفخاذ جيس من عُقيل على مسمياتهم القديمة ومنهم (عبادة ، بني عز ، الأبو جرادة ، بني عامر) ، ومن بني كلاب (الكرطان) ومن بني نمير (نمير) ومن بني هلال (الجُميلة) أما في العراق فالكثير من عشائر جيس معروفة بنسبها إلى عبادة ومنها ( الداينية ، الأركية ، الكرخية ، المهدية ، الخيلانية ، الدهلكية ) وقد ناقشنا أنسابها في مبحث أفخاذ قبيلة جيس (1) .

    المطلب الأول : تواجد بني عامر في الجزيرة الفراتية وصلتهم بجيس :

    كان أول تواجد لبني عامر في الشام في منطقة قنسرين (حلب) وبعد معركة مرج راهط وحروب قيس وربيعة اتسعت ديارهم حتى حران والخابور وأنحاء الجزيرة الفراتية ، وقد ملكت بنو نمير حران وأورفة ، وملكت كلاب حلب ، وملكت عُقيل الجزيرة قبل أن يسقط ملكهم ويعودوا إلى البادية.

    وفي تاريخ ابن خلدون :
    "وبنو كعب بن ربيعة دخلت إلى الشام منهم قبائل عقيل وقشير وجريش وجعدة فانقرض الثلاثة في دولة الإسلام، ولم يبق إلا بنو عقيل.
    (وذكر) ابن حزم: أنّ عددهم يفي عدد جميع مضر. فملك منهم الموصل بنو مالك بعد بني حمدان وتغلب. واستولوا عليها وعلى نواحيها وعلى حلب معها. ثم انقرض ملكهم ورجعوا للبادية، وورثوا مواطن العرب في كل جهة." (4)

    قال ابن سعيد : ومنازلهم بالجزيرة الفراتية ، مما يلي العراق ، ولهم عدد وكثرة . غلب منهم على الموصل وحلب في أوساط المائة الخامسة قريش بن بدران بن مقلد فملكها ، ثم ملكها من بعده ابنه مسلم ، وتَسَمَّى شرف الدولة ، وتوالى الملك في عقبه إلى أن انقرضوا ورجعوا إلى البادية . ولهم إمرة إلى الآن . (5)

    وقد كانت فترة إمارة بني عُقيل 386-489هـ/966-1096م .


    وفي موسوعة البدو / ماكس أوبنهايم :
    " كان قيسيوا سهوب ضفة الفرات الغربية قد تحولوا إلى بدو رحل حقيقيين. هذه الأنماط المختلفة من الحياة، عمقت من جديد الحدود الفاصلة بين القبائل ، التي كانت قد امّحت منذ وقت طويل لدى القيسيين الآخرين ، فانقسم قيسيو سورية الشمالية في القرن الرابع الهجري (العاشر الميلادي) إلى خمس قبائل مستقلة هي : نمير ، كلاب ، عقيل ، قشير ، والعجلان ( *كلهم من بني عامر بن صعصعة) ، عبرت معظمها الفرات في منتصف القرن الحالي وانتشرت في الجزيرة الشمالية. انفردت كلاب بالبقاء في منطقتها بين حلب والرحبة ، حيث ظهرت منها سلالة بني مرداس ، التي حكمت حلب بين عامي 416هـ/1025م و 472هـ /1080م. استمرت القبيلة إلى الحقبة الأخيرة من العصر المملوكي . وكانت قد امتزجت بعناصر تركمانية خلال الحروب الصليبية ، وأخذت تتكلم باللغة التركية منذ القرن الثالث عشر، كما تولت حراسة حدود الدولة المملوكية ضد آسيا الصغرى ، لما لها من بأس كقبيلة محاربة. في نهاية العصر الوسيط، كانت مضارب كلاب منتشرة في منخفض العمق غربي حلب، وعند قلعة جعبر على الفرات . وربما تكون قد ذابت آخر الأمر في تركمان شمال سورية.
    اختار بنو نمير القسم الغربي من البليخ ، والعقيل القسم الشرقي حول نصيبين. أما في الشتاء ، فكانت القبيلتين تسيران كلتاهما نحو الجنوب ، فتمر بنو نمير عبر الرقة مواكبة مجرى الفرات النازل ، وتجتاز عقيل الجزيرة بالعرض في طريقها إلى العراق.
    إن السلالة الحاكمة الأكثر شهرة التي أسسها هؤلاء ، هي سلالة العقيليين التي تنحدر من فرع مهنا للقبيلة العقيلية عبادة والتي حكمت انطلاقاً من الموصل الجزيرة الشرقية ، وحكمت كذلك الجزيرة الغربية من حين لآخر : من سنة 380 هجرية / 990 ميلادية إلى نهاية القرن الحادي عشر ، عندما وضع السلاجقة حداً لحكومتها.
    بقي أمراء النميريين في بداياتهم على الأقل شأنهم في ذلك شأن أمراء العقيليين ، بدواً أقحاحاً ، رغم المنزلة التي احتلوها. لذلك سكنوا السهب بين قبائلهم ولم يقصدوا المدن إلا من أجل القيام بالواجبات الحكومية ، أما سندهم السياسي فكان بني مرداس في حلب ، الذين ربطتهم بهم علاقات مصاهرة..
    ... لم تحظ سلالتا بنو وثاب وبنو عطير بشهرة مماثلة ، رغم أنهما خرجتا بدورهما من بني نمير ، وحكمتا حران وأورفة في الفترة ذاتها . كان وثاب ابن سابق النميري أبو السلالة الأولى . وقد توفي عام 410هـ / 1019م في حران ، فحكم ابنه شبيب حران وسروج إلى عام 431هـ ، ثم حكم حفيده منيع ابن شبيب الرحبة أيضاً . حافظ بنو وثاب على ملكهم حتى عام 474هـ/1081-1082م ، حيث أجبروا على إخلاء حران وتركها للعقيلي مسلم بن قريش... مع سقوط السلالتين (النميريين عام 1081م- والعقيليين عام 1096م) فقدت قبيلتاهما أيضاً ، بنو نمير وعقيل ، أهميتهما . اقتصر وجود بني نمير على البليخ ، وانحلت قبيلة عقيل تماماً. أما العشيرة القيادية عبادة فقد هاجر الجزء الأكبر منها إلى العراق، وانكفأ قسم صغير منها على نفسه وانسحب إلى البليخ ، حيث لا نزال نعثر اليوم أيضاً على عبادة ونمير ، بوصفهما فخذين من الجيس." (6)

    المطلب الثاني : الفرع العامري الأصلي لقبيلة جيس وأصل تسمية جيس :

    كما تقدم فإن قبيلة جيس عامرية من جميع فروع بني عامر وبها أحلاف من غير بني عامر .

    وهناك عدة آراء في الفرع العامري الذي حملت القبيلة اسمه.

    الرأي الأول : أن أصل جيس إما من بني كلاب أو من عبادة أو من بني هلال .

    ويقول النسابة سعيد بن عايد الجميلي مؤلف كتاب عشائر العراق أصولها وفروعها :
    "اللي يكتب القيسي في العراق وسوريا والاسكندورنة لا يعني قيس عيلان بل قيس بن عامر بن صعصعة فقيس عيلان تفرعت منه قبائل وعشائر كثيرة، وأصبح الانتساب إلى التسميات والولادات التي تفرعت عن قيس عيلان ، أما اللي يتلقب بالقيسي من العراق وفي سوريا والاسكندرانة، هم ينتسبون إلى قبيلة قيس العامر ... قبيلة قيس طبعا مساكنها الأصلية بلاد الشام الاسكندرونة والقبائل العشائرية في العراق هي جزء هاجرت للعراق منذ أربعة قرون تقريبا ، وحول نسبهم هناك عدة آراء أشهرها أن قيس من بني كلاب هذا رأي، الرأي الثاني أنه من بقايا بني هلال ، الرأي الثالث من عبادة ." (7)

    الرأي الثاني : أنهم حافظوا على لقبهم الأصلي المشتق من (قيس عيلان) .

    وهذا القول يعني أن جيس حافظت على اسم قيس عيلان من العصر الجاهلي إلى اليوم .

    أصحاب القول :
    1- القبائل العراقية / يونس الشيخ إبراهيم السامرائي :
    " قبيلة قيس من قيس عيلان بن عامر بن صعصعة بن هوازن العدنانية .. وقيس حافظوا على اسمهم الأصلي ونخوتهم (زغب) يسكنون في حران ومنهم في العراق". (Cool
    2- موسوعة عشائر العراق / عباس العزاوي :
    " قيس: حافظوا على اسمهم الاصلي. نخوتهم (زعب). يسكنون فى حرّان ومنهم فى العراق." (9)
    3- موسوعة البدو / ماكس أوبنهايم :
    " لا نزال نعثر اليوم أيضاً على عبادة ونمير ، بوصفهما فخذين من الجيس.
    يفترض هذا ، أنه كان لا يزال في العصور الوسطى المتأخرة بقايا من مهاجري الإسلام الأول ، حافظت على اسم قيس القديم (جيس) ، واستطاعت استيعاب القبيلتين في صفوفها. هذه الفرضية يؤكدها تركيب الجيس الراهن ، فهي تضم ، إلى جانب عبادة ونمير ، أسد وعجل ، المنحدرين من أصول ليست قيسية ." (10)
    4- موسوعة قبائل العرب / عبد الحكيم الوائلي :
    ( قيس بن عيلان ) : شعب عظيم ينتسب إلى قيس بن عيلان بن مضر بن نزار بن عدنان .... ففي العراق منهم عشائر حافظت على الاسم القديم منهم بو شعبان والصيالة وبنو محمد وبنو عثمان وبنو يوسف و آل الشواف والجيسات والملحان وغيرهم ." (11)

    مناقشة الرأي :
    لا شك أن بني عامر بن صعصعة عند هجرتها إلى الشام حملت مسماها القديم (قيس) لتوحدها مع أبناء عمومتها ( سُليم وعبس وذبيان ) ضد أعدائها ، وقد كان بنو عامر قادة قيس في الشام ومن قادتهم زفر بن الحارث الكلابي الذي قادهم في معركة مرج راهط 64هـ ، كما قادهم في حروب قيس وربيعة إلى جانب عمير بن الحباب السُلمي.

    وقد تفرقت من قيس في القرن الرابع الهجري عدة قبائل كونت لها ممالك فكان لبني كلاب دولة بني مرداس في حلب 416هـ- 472هـ ، وكذلك كان لعُقيل دول وملكت نمير حران وأورفة ، وبعد سقوط دولهم على يد بني عُقيل هاجر بعضهم ، واتحد الجزء المتبقي مع قبيلة جيس بن عامر (جيس) ، إذاً لا يمكن أن تكون جيس حافظت على اسمها الأصلي المشتق من قيس عيلان لأنها تفككت إلى عدة قبائل وسميت كل قبيلة باسمها كما وضح النسابة سعيد الجميلي في الرأي السابق.

    الرأي الثالث : أن أصل جيس من زغبة من بني هلال .
    النسابة ياسين محمد عبد الفتاح القيسي / سلسلة القبائل القيسية - الجزء الأول :
    "والجيسات منتشرون بكثرة في سورية والعراق وتركيا ، وسموا بالجيسات نسبة إلى جدهم جيس بن عامر بن مالك بن زغبة بن أبي ربيعة بن نهيك بن هلال وهم من ذرية الأمير زيد العجاج بن فاضل أمير بني عقيل إحدى بطون جيس من زغبة الهلالية ....
    .... فأرسل بنو هلال إلى ولده فاضل بعض وجوههم يدعونه للرحيل معهم فسار مع قومه باتجاه البادية الفراتية إلى بلاد الشام حيث أستقر فيها مع بنيه عند جبل بني هلال في سوريا الذي يعرف اليوم باسم جبل عبد العزيز ولم يشأ الرحيل مع قومه إلى بلاد أفريقيا ومنه انحدرت قبائل جيس الثلاثة وهي قبيلة (بني محمد ) و(السيالة) و (بني يوسف) " (12)

    مناقشة القول في ثلاث نقاط :
    أولاً :
    في إجابة للنسابة ياسين القيسي على تساؤلات حول كتابه (13) استدل على ما جاء في كتابه بتاريخ ابن خلدون حيث وجد في مشجر قبيلة زغبة (نجيس بن عمار بن مبارك بن زغبة) وأن المشجر تعرض للتصحيف وأن الصواب هو (جيس بن عامر بن مالك بن زغبة) ، وأنا أتفق مع النسابة أن المشجر تعرض لبعض التصحيف لكن عند اطلاعي على المشجر وجدت أن نجيس المذكورة متفرعة من مبارك وليس من عمار أي أنها (نجيس من مبارك بن زغبة) ، أما صوابها فليس (جيس) بل (بخيس من مالك بن زغبة) وبطن بخيس استقر في وهران في الجزائر وهو :
    بخيس :بطن من مالك ، من زُغـْبـَة ، من بني هلال بن عامر ، كانوا يقيمون بافريقية الشمالية .
    ومن المراجع التي ذكرته :
    ــ [ الجزائر ــ تأليف : أحمد المدني ــ (الجزائر : المطبعة العربية) ــ (1350 هـ) ــ ( ص 132) ]
    ــ [معجم قبائل العرب القديمة والحديثة ــ تأليف : عمر رضا كحاله ــ (الطبعة الثامنة) ــ ( 1418 ه‍ - 1997 م ) ــ (مؤسسة الرسالة ــ بيروت) ــ (ج 1) ــ ( ص67) ] (14)
    كما أن الاعتماد على تشابه الأسماء لا يعتبر دليلاً دون أدلة كافية .

    ثانياً : ذكر النسابة حفظه الله أن جبل بني هلال المذكور في تاريخ ابن خلدون هو المعروف حالياً باسم جبل عبد العزيز والواقع قرب ديار جيس ، في حين أن جبل بني هلال في حوران (جنوب سوريا) الذي عرف بعد ذلك باسم (جبل الدروز) ومعروف حالياً باسم (جبل العرب).
    أما جبل عبد العزيز الواقع قرب ديار جيس فهو في محافظة الحسكة (شمال سوريا) .

    ثالثاً : النسابة حفظه الله نسب قبائل جيس (السيالة ، بني محمد ، بني يوسف ) إلى فاضل بن زيد العجاج وأورد سلسلة نسب طويلة ربط فيها بين قبيلة المجمع وقبيلة جيس ، وذلك دون توضيح المرجع في ذلك ، وهو أمر نحن في أمس الحاجة إليه كون الكتاب يعطي معلومات غير موجودة في غيرها من مراجع الأنساب ، فحتى وإن كانت بعض عشائر جيس ترجع في نسبها إلى زيد العجاج فإن ذلك لا يعني أن القبيلة بأسرها تكونت من نسل زيد العجاج .

    المبحث الثاني: فروع جيس :

    فيما يلي تعداداً لمعظم فروع قبيلة جيس في تركيا وسوريا والعراق :

    أفخاذ جيس في تركيا وسوريا :
    * السيالة (الصيالة) .
    * بني يوسف : [ بني يوسف ، بني نمير ، بني عامر ، بني اسد ، الدويجات ، بني عجل ، النعيم ، الثعالبه ، العيسى العمر ، بني عز ].
    * بني محمد : [ بني محمد ، عبادة ، حلاوة ، بني خلف ، قجر ,فتيت , الطماح ، بشاجمة ,جرعان , داوود ,مرابدة , مقيلات , سنانات , سرامدة, سجو , بو جرادة , عليمات , بجميش , الرافع , كعكات , بني غنيم , عمار , بني حصين , جريج , طوال , انشعة ].
    * حلاوة : [ الحمران - الدنادنة - سويعدين - رشيدات - صبيحات - سلهدين - العسكر - الحداد - المراعبة - المقبول - المبخش - زراونة - الطربوش ].
    * الدنادنة : [ النبعات- الرحال- الذبان - المهموم ].
    * الأبو جرادة : [ الروالة - العقرب - المنيف - الجوخدار - الرناوة - البشاكمة ].
    * بني خلف : [ الحبشان (اخوة غندف) - بني ناصر (اخوة فطيم) - بني عساف (أخوة سعده) - بني درغام (اخوة دنيا) - بني طلال (اخوة العنود) - بني حمود (قيران) - بني سويف ].
    * الجُميلة : [ البو جندي ، البو خطيب ، الداود , اليوسف , البومحمد , البو نوفل ، البروق " النوافلة " ].
    * أفخاذ أخرى من جيس :
    [ بجميش – مساهرة – معاجلة – نواجحة – جهيم - طعان- حبيط - بني عمر - بنو صخر – بنو خطيب - منيف - بو عاصي - بني زيد - نواجحة - جهيم - جرعان - عظامظة - القرامطة].

    عشائر جيس في العراق :
    [ الكروية ، الجيسات ، الردينية ، الجُميلة ، آل الشواف ، المثلوثة ، الحاج عيسى ، الملحان ، الكرطان ، الكرخية ، الداينية ، المهدية ، الأركية ، الدهلكية ، الكميعات ، الزهيرية ، الخيلانية ، النداوات ، الجورانية ، العويسات ، الشميسات ] .

    ___ الخاتمة :


    وختاماً .. يتبين لنا أن جيس قبيلة عامرية ، ومن أفخاذ عُقيل ( الأبو جرادة ، بني عامر ) ومنها عبادة ومنهم ( عبادة ، بني عز ، الداينية ، الأركية ، الكرخية ، المهدية ، الخيلانية ، الدهلكية ) ومن كلاب (الكرطان) ومن نمير ( نمير) ومن هلال (الجُميلة) ، ومن قيس عيلان (الزهيرية) ومن مضر ( أسد ، زعب ) ومن نزار (عجل) .

    وقد غلبت نخوة (زعب) على فروع جيس في تركيا وسوريا .


    والله تعالى أعلم .

    أعده : أحمد القيسي الكبيسي

    المراجع :
    (1) أفخاذ قبيلة جيس / أحمد القيسي / المصدر هنا
    (2) تاريخ ابن خلدون.
    (3) البداية والنهاية / إسماعيل بن عمر بن كثير القرشي الدمشقي / الجزء السادس عشر / ص 85 / دار عالم الكتب / سنة النشر: 1424هـ / 2003م .
    (4) تاريخ ابن خلدون .
    (5) مخطوط ((بنو عُقــَيـْل .. أنسابهم وتأريخهم وأحوالهم)) للنسابة (طلال العكيلي) المصدر هنا .
    (6) موسوعة البدو - الجزء الأول / ماكس أوبنهايم / ص 345 - المصدر هنا
    (7) قناة بغداد الفضائية / عشائر أهلنا - الحلقة 65 / النسابة سعيد الجميلي / المصدر هنا
    (Cool القبائل العراقية - الجزء الثاني / يونس السامرائي ص 547 .
    (9) موسوعة عشائر العراق - المجلد الثالث / عباس العزاوي ص 235 .
    (10) موسوعة البدو - الجزء الأول / ماكس أوبنهايم / ص 345 - المصدر هنا / منقول مع إعادة ترتيب الفقرات .
    (11) موسوعة قبائل العرب / عبد الحكيم الوائلي / ص 1820 .
    (12) النسابة ياسين محمد عبد الفتاح القيسي / سلسلة القبائل القيسية - الجزء الأول .
    (13) إجابة للنسابة ياسين القيسي / نقلاً عن الأستاذ أبو سامر / المصدر هنا


    _______توقيعٍَ العضوَِ فيَ منتدىٍَِ ضياءٍِ الشاهرَِ_______

      الوقت/التاريخ الآن هو السبت نوفمبر 18, 2017 7:58 pm